الإثنين 26 فبراير 2024 05:39 صـ 16 شعبان 1445هـ
أنا حوا

رئيس التحرير محمد الغيطي

المدير العام منى باروما

يحدث الآن
ملفات

ما هي قصة البقرة الحمراء عند اليهود؟.. وخطة هدم المسجد الأقصى

ما هي قصة البقــرة الحمــراء عنــد اليهــود؟
ما هي قصة البقــرة الحمــراء عنــد اليهــود؟

ما هي قصة البقــرة الحمــراء عنــد اليهــود؟.. سؤال يدور في أذهان ملايين البشر حول العالم العربي، وهي قصة قديمة ولكنها عادت إلى الواجهة من جديد بعد تصريحات الناطق العسكري باسم كتائب القسام أبو عبيدة، حيث تحدث يوم الأحد 14 يناير 2024 بمناسبة مرور 100 يوم على طوفان الأقصى، وجاءت تصريحاته على الصفحة الرسمية للمقاومة الفلسطينية تتضمن لفظ البقرات الحُمر، ولذلك يرصد أنا حوا لكم قصة البقرات الخمس الحمراء.

ما هي قصة البقرة الحمراء عند اليهود؟

ما هي قصة البقرة الحمراء عند اليهود؟.. تحدث الناطق العسكري باسم كتائب القسام مؤكدًا أن معركة طوفان الأقصى معركة تاريخية مفصلية في حاضر الشعب الفلسطيني، قائلا: "أُحضرت البقرات الحمر تطبيقًا لخرافة دينية مقيتة مُصممة للعدوان على مشاعر أمة كاملة".

ما هي قصة البقرة الحمراء عند اليهود؟

وبعد تصريحات أبو عبيدة الأخيرة، يتساءل العديد من الأشخاص حول العالم العربي، ما الذي يقصده الناطق العسكري باسم كتائب القسام، بأن البقرات الحمراء لدى إسرائيل قد أصبحت جاهزة؟ وتتلخص قصة البقرة الحمراء في كونها بقرة ذات مواصفات معينة ينتظرها اليهود من أجل تهويد القدس الشريف وبناء الهيكل الثالث.

البقرة الحمراء في الديانة اليهودية، سبيل النجاة لهم لدخولهم إلى المسجد الأقصى، حيث تكون سببًا في نظافتهم وطهرهم، بعد ذبحها وحرقها ونثر رمادها على كل من يريد دخول المسجد الأقصى، ومن ثم يتم هدم المسجد الأقصى لبناء الهيكل الثالث لليهود حيث يعتقدون أن المسجد الأقصى هو معبد سليمان عليه السلام الذي أسسه لعبادة اليهود.

وتتلخص قصة البقرة الحمراء فيما يلي:
البقرة الحمراء يطلق عليها بالعبرية "بارا أدوما"، وهي بقرة تتخذ مواصفات ذات لون شعر أحمر كامل، ويجب ألا تحمل ولا تُحلب، ولم يوضع برقبتها حبل، على أن تولد ولادة طبيعية وتربى على أرض إسرائيل وفقا لمعتقدات اليهود.

بعد أن تبلغ البقرة الحمراء العامين، يتم استخدامها في عملية التطهير فوق جبل الزيتون في القدس مقابل المسجد الأقصى، حيث يتم ذبحها بطريقة وطقوس خاصة، ثم حرقها بشعائر معينة، واستخدام رمادها في عملية "تطهير الشعب اليهودي".

ما هي قصة البقرة الحمراء عند اليهود؟

ووفقًا للمعتقدات اليهودية أيضًا، لابد أن تذبح البقرة الحمراء بيد الكهنة، ويضاف لها خشب الأرز والزوفا والصوف والغزل القرمزي المصبوغ، ثم تحرق ويوضع رمادها في إناء يحتوي على ماء نقي جارٍ أو من مياه الأمطار.

وبعد ذلك يرش الماء باستخدام مجموعة من أوراق نبات الزوفا على الشخص الذي لامس البقرة من أجل تطهيره من النجاسة، وفي اليومين الثالث والسابع بعد حرق جثة البقرة، يقوم الكاهن الذي ذبح البقرة بالاغتسال بمياه جارية لتطهير نفسه من نجاسة البقرة.

البقرة الحمراء والهيكل

ووفق الشريعة اليهودية، يحرم على اليهود دخول المسجد الأقصى، وهي فتوى قديمة قائمة على فكرة نجاسة الموتى، ولذلك يشترط عليهم الطهارة، بانتظار البقرة الحمراء الخالية من العيوب، وهي وفقا لليهودية بداية التنبؤ بنهاية الزمان وتسريع لهدم المسجد الأقصى وإفساح المجال لبناء الهيكل الثالث.

الهيكل الثالث، هو الهيكل الذي يرغب اليهود في بنائه بعد هدم هيكل سليمان، وبعد هدم الهيكل الثاني سنة 70 للميلاد على يد الجيش الروماني، وفي الشريعة اليهودية، يصلي اليهود، صلاة البركات الثماني عشرة، ثلاث مرات في اليوم ويدعون في صلواتهم ببناء الهيكل الثالث في القدس.

هل البقرة الحمراء من علامات الساعة؟

يتساءل الكثير من المسلمين هل البقرة الحمراء من علامات الساعة؟ ووفقا لجمهور أهل العلم، فقد حرف أهل الكتب السماوية الشرائع التي أمرهم الله باتباعها، ومن هذه الأمور المحرفة، معركة هرمجدون والبقرة الحمراء، حيث يعتقدون ضرورة ظهور البقرة الحمراء لبناء الهيكل.

فإن هذه العقيدة التي يعتقدها اليهود في البقرة الحمراء إما أن تكون مما كتبوه بأيديهم، أو مما حرفوه، أو مما له أصل ولكنهم ضلوا في تطبيقه.

وفي العقيدة اليهودية، فإن ظهور البقرة الحمراء متربطًا بعلامات الساعة، حيث بداية سلسلة من الأحداث المتتابعة التي تبدأ بظهور المسيح المنتظر وتنتهي ببعث الموتى ويوم القيامة، وفي الشريعة الإسلامية تتضح علامات الساعة في علامات صغرى، وعلامات كبرى، ولم تُذكر البقرة الحمراء عند اليهود ضمن هذه العلامات.

وفي صحيح مسلم ومسند أحمد من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود، فيقتلهم المسلمون حتى يختبئ اليهودي من وراء الحجر والشجر، فيقول الحجر أو الشجر يا مسلم يا عبد الله هذا يهودي خلفي فتعال فاقتله، إلا الغرقد، فإنه من شجر اليهود.

ما هي قصة البقرات الخمس الحمراء؟

تصدرت البقرات الخمس الحمراء، مؤشرات بحث جوجل بعد حديث أبو عبيدة الأخير، حيث تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الحديث عن البقرة الحمراء عند اليهود، وتعود قصة البقرات الخمس الحمراء إلى شهر يوليو 2023، عندما أحضر الاحتلال الإسرائيلي خمس بقرات حمراء من أمريكا، تمهيدًا لحرقها، والبدء في هدم المسجد الأقصى، وإقامة الهيكل اليهودي المزعوم.

أحضرت إسرائيل البقرات الخمس الحمراء من ولاية تكساس الأمريكية، على متن طائرة خاصة لتحط هذه البقرات داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، وقد تم اختيارها بعناية حسب الشروط التي تنص عليها التوراة، وتهدف إسرائيل من هذه البقرات البدء بعملية بناء الهيكل الثالث فوق أنقاض مسجد قبة الصخرة وفق التعاليم التوراتية.

وفي الديانة اليهودية، يعتقد اليهود أن إقامة الهيكل المزعوم يكون إيذانًا لظهور المخلص، في اعتقادهم، ليقود العالم ويحكم الأرض، ويكون ملكًا يحكم الشعب اليهودي، ويُوحد أسباط إسرائيل، وفي الديانة المسيحية يعتقد البعض أن المجيء الثاني ليسوع المسيح لا يمكن أن يحدث حتى يتم بناء الهيكل الثالث في القدس.

ما هي قصة البقــرة الحمــراء عنــد اليهــود قصة البقرة الحمراء عند اليهود قصة البقرة الحمراء البقرة الحمراء اليهود قصة البقرات الخمس الحمراء

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 30.838030.9357
يورو​ 33.539433.6519
جنيه إسترلينى​ 37.903038.0355
فرنك سويسرى​ 33.625633.7431
100 ين يابانى​ 23.465223.5450
ريال سعودى​ 8.20848.2357
دينار كويتى​ 100.7317101.0905
درهم اماراتى​ 8.39658.4243
اليوان الصينى​ 4.51394.5297

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 2,309 شراء 2,343
عيار 22 بيع 2,116 شراء 2,148
عيار 21 بيع 2,020 شراء 2,050
عيار 18 بيع 1,731 شراء 1,757
الاونصة بيع 71,797 شراء 72,863
الجنيه الذهب بيع 16,160 شراء 16,400
الكيلو بيع 2,308,571 شراء 2,342,857
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الإثنين 05:39 صـ
16 شعبان 1445 هـ 26 فبراير 2024 م
مصر
الفجر 04:58
الشروق 06:25
الظهر 12:08
العصر 15:24
المغرب 17:51
العشاء 19:08