الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 01:57 مـ 20 ربيع أول 1443هـ
أنا حوا

رئيس التحرير محمد الغيطي

المدير العام منى باروما

يحدث الآن
بقلم آدم وحوا

مني باروما تكتب : حكايات ابله مني 

أنا حوا

حكايات ابله مني هي الروايه الأولي للكاتب الصحفي وحيد حمدي هي روايه جذبتني ليس لمجرد الاسم وتشابه بعض الأسماء..انما الأحداث بدأت لشابة جميله لديها طموح وأحلام كبيره .

هاربه من مناخ أسري تسيطر عليه زوجه أبيها التي يوجد كثيرا من الاختلافات والخلافات بينهما وهذا طبيعي بإحساس فتاه في سن صغيره تفاجئ بإمرأه أخري تتربع علي عرش الأسره بدلا من أمها وكأن الأم لم تأثر في الاب سريعا ما جاء بغيرها وتأتي بعد ذلك معامله زوجه الاب السيئة بأولاد الزوج هكذا عاشت مني في صراع حتي انتهت من الثانويه العامه وذهبت الي الاسكندريه لتلتحق بالجامعه هناك وكان يرافقها والدها وأخيها محمد حتي يتم تدابير أمورها بالإسكندرية من سكن الطالبات ويطمئن الاب علي ابنته وراسه مليئه بالافكار وفي نفس الوقت كي يبعد الزوجه والابنه عن مشاحناتهما ويريح راسه من هذا الصراع المستمر .

حان الوقت كي يتوقف الصراع رغم سعاده مني بهذا الهروب الي حياه جديده بدون مشاكل الا انها كانت قلقه بشأن أخيها من معامله زوجه أبيها..وأثناء انطلاق القطار الي الاسكندريه تحدث المفاجأة بظهور حلم الطفوله لمني فارس احلامها مدحت ابن الجيران الذي يكبرها بعده سنوات ورحل من الجيره المكان آخر مع والدته بعد وفاه والده وانقطعت الاخبار مع سنوات الطفوله البريئة الجميله واليوم يظهر شابا يافعا وسيما رياضي وتحدق مني به وهو كذلك تنجذب اليه وينجذب إليها وسؤال يتردد داخل مني وضربات قلبها تتصارع يكاد يخرج قلبها من صدرها وتردد في نفسها هل هو ذاك الطفل الذي كان ام ماذا.

كذلك ونفس الحال هو أيضا وفجأة انطلقت مني ناحيته وتاكدت انه هو بالفعل ولكن الجديد انه يرتدي زي البحريه الذي كان يحلم به وسرعان ماجذبته نحو والدها واخيها وتذكرهم به حيث كانت تشرح له الدروس رغم صغر سنها لذلك كان مدحت يناديها ابله مني منذ الصغر .

ويفرح والدها به ويوصي مدحت علي مني حيث انه يقيم بالإسكندرية وتمر الأيام واللقاءات وتتزوج مني الدكتوره النفسيه من مدحت وينجبا ابنتين فتاه تزوجت وتعيش مع زوجها بالخارج والأخرى مازالت في الدراسه ولكن يحدث شرخ في العلاقه الزوجيه هكذا حكت الدكتوره مني ان الشرخ هذا منذ بدايه الزواج حيث يتعلق بأمور طبيه ونفسيه وتطور الأمر إلي أمور اخري مثل الحالات المسكوت عنها والمحاولة من ناحيه الزوجه للعلاج الزوج دون جدوي وعدم استجابه منه او تقبله الأمر واعترافه بالحاله التي يعانيها وكل مايهمه هو عدم انكساره امام زوجته واثبات رجولته باي وسيله حتي كانت الصدمه الكبري انه تحول من زوج محب إلي خائن الطفوله والحب والعشره رغم الثراء الذي أصبح الزوجان به الا ان الحياه الزوجيه تنهار من المشاكل حتي وقفت الابنه امام الدكتوره مني وتسألها بغضب ..اذا كان الأمر هكذا ..منذ بدايه زواجكما والخلافات لا تنتهي ..احنا بنات مين ..هكذا تحكي مني الحكايه مثل عدد من الحكايات في بعض البيوت ولكن تأخذنا الأحداث الي عيد ميلاد مني الخمسين والتي تعودت ان تقضي هذا اليوم بشقتهما في الاسكندريه وكالعادة مني لا تريد هدايا انما الاهتمام والمشاعر والاحتياجات الفسيولوجيه لأي زوجه ولكن كالعاده تشاجر مدحت ومني وتركها في هذه الليله وحدها وعاد القاهره ويتقرب إليها جارهما وليد الذي أغدق عليها الزهور وحاصرها بالمشاعر الدافئه ولكنها في صراع داخلي بين احتياجها المشاعر وحرصها علي الا تبادل الخيانه بالخيانة فتتخذ وليد صديقا وتكتشف ان الزوج ارسل سكرتيره الخاص للأعمال القذره كي يصور مني مع وليد كي يكسر عينيها وكبريائها ولكن بمساعده وليد انقلب السحر علي الساحر وتم الامساك بهذا السكرتير الذي باع ولي نعمته واعترف بكل الخيانات لمدحت ويصطحب الدكتوره مني وصديقها وليد لتفاجأ مدحت الزوج في فيلا من املاكه كانت لاتعرف عنها شيئاوالصدمه انه مع صديقتها بشكل مقذذ ويصورهما وليد ويصدم مدحت وتواجهما مني وتجبر ه علي تقسيم ثروته علي ابنتيهما وهوالثالث اما هي لا تريد منه غير الطلاق ونفذ مدحت كل ما طلبته وانتهت الحكايه بالبصقه التي بصقتها مني بوجه مدحت وصديقتها وتنهي الدكتوره مني الحكايه

بنهايه دراميه انكسر كل شئ داخليا وخارجيا بل الحياه أصبحت رماديه اللون.كما حكت الدكتوره مني وسطرها الكاتب وحيد حمدي باللغه العاميه البسيطه السلسله والذي استطاع التعبير عن مشاعر الأنثى بدقه واتقان من خلال الكلمات والسطور وما بينهما كما استطاع تجسيد مشاعر الرجل في غروره ومكابرته وعجرفته.. وان كنت أري كان يجب تنقيه بعض الكلمات الركيكه التي كثيرا مااعترضت سلاسه الجمل والكلمات مثل المثل المذكور مااخيب من سيتي الا سيدي التي تأتي ببعض الجمل في الحكايه اعلم ان المؤلف يريد تبسيط اللغة ولكن ليس بدرجه ما جاء في بعض الكلمات كما كان يجب علي المؤلف مراجعه الروايه لتكرار البراجرافات الصفحات اكتر من مره حتي لايتشتت تركيز القارئ .فيما عدا ذلك فهي حكايه من آلاف الحكايات الموجوده بالمجتمع قد تمس العديد وتناقش قضيه هامه من القضايا المسكوت عنها في الحياه الزوجيه والعلاقة الحميمه ..وضرورة الاهتمام بها والتخلي عن الغرور والاعتراف بها انها حاله مرضيه يجب علاجها طبيا ونفسيا .

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.634215.7342
يورو​ 18.686018.8118
جنيه إسترلينى​ 21.765921.9130
فرنك سويسرى​ 16.809116.9239
100 ين يابانى​ 14.339314.4350
ريال سعودى​ 4.16834.1952
دينار كويتى​ 51.768852.1171
درهم اماراتى​ 4.25594.2840
اليوان الصينى​ 2.40202.4176

مواقيت الصلاة

الثلاثاء 01:57 مـ
20 ربيع أول 1443 هـ 26 أكتوبر 2021 م
مصر
الفجر 04:37
الشروق 06:04
الظهر 11:39
العصر 14:49
المغرب 17:14
العشاء 18:32