السبت 24 يوليو 2021 01:16 صـ 13 ذو الحجة 1442هـ
أنا حوا

رئيس التحرير محمد الغيطي

المدير العام منى باروما

يحدث الآن
أنا حوا

هند الصنعاني تكتب: العابرون.. ذهاب بدون عودة.

أنا حوا
عواصف الحياة تؤرجحنا بين منخفظات و مرتفعات الزمن، خلالها تتبدل الادوار، تتغير النفوس، يكتمل حدث هام و يبتدأ حدثا أهم.



نعيش لحظات استثنائية، لحظة يفتح بابا يأخدك تارة نحو طريق مضيء و تارة الى طريق مظلم، لكن الأكيد في كلا اللحظتين، هناك نقطة تحول تغير مسيرتنا و طريقة تفكيرنا و قراراتنا، لكن المهم ان تغيير المنظور يأتي بعد هدوء عميق حتى ينجح الإنسان في هذا التحول.



الأكيد أنه لا يوجد لقاءات عبثية في الحياة، فاللقاءات مدروسة و مكتوبة منذ الولادة، الشخصيات التي نقابلها في حياتنا لها ابواب خاصة مختلفة و متفرقة تدخل منها، كل واحد يختار الباب الملائم له، فمنهم من يختار الأبواب الواسعة التي تؤدي الخير و الحب، هذه الفئة هي فئة الطيبين، عندما يغيبون نعيش معهم بحنين الذكريات، هم من يرممون قلوبنا المنكسرة، لهم مرآة تعكس قلبهم الطفولي، دائما ما يفشلون في ارتداء الاقنعة، بارعون في ستر العيوب، اياديهم طوق نجاة لا تتركنا الا بعد العبور الآمن، هؤلاء هم أصحاب القلوب النقية في زمن القلوب الملوثة.



و منهم من يختار الأبواب الضيقة التي لا تؤدي الا الى الحقد و السواد و الخراب و الاذى، هذه الفئة هي الفئة المؤقتة فئة العابرون.

العابرون، شخصيات مؤذية، حكم الله عليهم الا يتذوقوا سوى سم الأشياء و مر الأيام الى الممات، يعيشون على مرتفعات اليأس و الخراب، مهما قدمت لهم الدنيا فهم فقراء، فالفقر يأكل قلوبهم، لن نستطيع ابدا أن نحبهم، تظل نفوسهم الخبيثة خبيثة حتى لو قدمت لهم من الود اطنانا، لا تراهن أبدا على تغييرهم بل احم نفسك من متاعب التوقعات و حاول ان تبعد عن خيبات الامل و العشم، لأن الصدمة قد تكون مهولة عندما تكتشف انك كنت فقط مع الشخص العابر.



كنا نعتقد في الطفولة أن حفظ الدروس من الأشياء الصعبة، لكن بعدما كبرنا ادركنا أن نسيان الدروس اصعب بكثير، فالحياة اجبرتنا على معايشة شخصيات على هيئة دروس، ندركها عندما ينزع القدر الستارة لنرى الصورة المشرقة لحكمة الله.



الكل يعتقد أن التفكير في الاحداث المحزنة تختفي بالنسيان، لكنها في اعتقادي فلسفة تحتمل الخطأ، فالاحداث المحزنة لا تختفي، لكننا نتأقلم على الصورة الجديدة، ربما لأننا نكون قد وصلنا الى مرحلة النضج التي تجعلنا قادرين على اخفائها و ان نواصل الحياة بالرغم من الجزء المفقود الذي قد يكون ثقة، حب، امان، او بهجة صادقة من القلب، إذن فالنضج هو الذي يجعلنا أقوياء في لحظات الضعف و الانهيار التي ينتظرها الجميع.



كل شخص يمر بحياتنا لا يرحل، قد تظل رائحة ذكراه تعطر قلوبنا من وقت لآخر، او يظل ندبة توجعنا، لكن في كل الحالات هم منحوك الفرصة لتكون انت، لتكون الاقوى.



ايمانا منا بالقدر و النصيب، و ان ما هو آت من العمر هو الأجمل، تظل ارواحنا تأمل في حياة يسودها النقاء و الصفاء، و أما ما مضى فقد خُزِّن في ارشيف الحياة، لا يزورنا منه إلا طيفا يذكرنا بصفاء قلوبنا و حسن نيتنا و طيب اخلاقنا، و يذكرنا أيضا بخبث قلوبهم و سوادها، و اخيرا نحمد الله اننا لم نكن يوما من الخاسرين فنحن خسارتهم دائما.



وايضا.. هند الصنعاني تكتب: عزيزي الاستاذ الغيطي.. الى جانب التناقض، الرجل العربي يحتاج علاجا نفسيا



وايضا.. هند الصنعاني تكتب.. «من يؤتمن على العرض!»



وايضا..https://www.facebook.com/anahwa2019



أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.634215.7342
يورو​ 18.686018.8118
جنيه إسترلينى​ 21.765921.9130
فرنك سويسرى​ 16.809116.9239
100 ين يابانى​ 14.339314.4350
ريال سعودى​ 4.16834.1952
دينار كويتى​ 51.768852.1171
درهم اماراتى​ 4.25594.2840
اليوان الصينى​ 2.40202.4176

مواقيت الصلاة

السبت 01:16 صـ
13 ذو الحجة 1442 هـ 24 يوليو 2021 م
مصر
الفجر 03:29
الشروق 05:09
الظهر 12:02
العصر 15:38
المغرب 18:54
العشاء 20:23