أنا حواخاص أنا حوا

مروة عيد عبد الملك لـ «أنا حوا» عن المتنمرين: «كلامكوا تحت رجلى.. أنا تاريخ»

قالت مروة عيد عبدالملك، لاعبة النادى الأهلى لكرة اليد، والمحترفة بنيس الفرنسى، إنها لم تتنمر على محمود عبد الرازق «شيكابالا»، وحديثها كان عبارة عن مشاكسة كروية فقط، مؤكدًة أن تعرضها للتنمر متكرر خلال الفترة الأخيرة.

 
وأوضحت “عبدالملك” فى تصريحات خاصة لـ “أنا حو”، انها تحدثت فيما يخص اللاعب محمود عبد الرازق “شيكابالا” ألف مرة ولا تنوى الحديث فيه مجددًا، ولكن تريد أن ترسل رسالة إلى جموع الجموع قائلة: “محدش فينا بيختار شكله ولا أهله ولا لونه ولكن بنختار مستقبلنا ونسعى إننا نغيره للأحسن فمش واحد زيك بفكره المتخلف هيفكر يهدني بكلام فيه تنمر على شكلي وصوتي ولوني دي حاجة بتاعت ربنا، مش كلام واحد تافه زيك هيفرق مع واحده بقالها 11 سنة في الغربه عشان تعمل لنفسها اسم وتاريخ وتخلي الناس تتكلم عنها”.
 
وبسؤالها عن الحملات الشديدة التى تعرضت لها خلال الفترة الماضية، قالت لاعبة نيس الفرنسي، «كلامكم ده كله تحت رجلى وكمان اثبتلى قد ايه في ناس محترمة وبتحبنى وواقفة معايا ودعم كبير قوى من جمهور الاهلى ودعم من زمالكاويه اصحابى عارفنى كويس».
 
وتابعت اللاعبة الحديث، مؤكدة «كمية دعم من ناس اصحابى واخواتى وناس كتير قوى، كلامكم أفادني اكتر ما ضرني، نفوسكم المريضة أظهرت حب الناس ليا والتفاعل معايا زاد يعنى انت طلعت متأمر وأهبل في الحقيقة انا بشكركم إنكم خليتوا الناس دى كلها تقف معايا وتساندني وتظهر حبها ودعمها ليا شكرًا وربنا يهديكم ويهدينا جميعًا انا بنت بـ 100 راجل لكن انت ولا فيك ريحة الرجولة شكرًا جمهور الاهلى العظيم السند والوتد الحقيقى شكرًا».
 
يُذكر أن مروة عيد هي أول لاعبة مصرية تحترف بالخارج، بدأت في لعب كرة القدم وهي في الخامسة من عمرها في مركز شباب زينهم.
 
 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى