أخبارأنا حوا

عملتها إزاى.. طفلة تسترخي في مسبحها مع أفعى ضخمة .. صور

في واقعة غريبة من نوعها تحب إنبار الطفلة البالغة من العمر 8 سنوات الاسترخاء في مسبحها الصغير بالفناء الخلفي لمنزل العائلة مع رفيقتها في هواية السباحة.. الأفعى الصفراء بيل.

والأفعى التي يزيد طولها على مترين ونصف المتر هي واحدة من الحيوانات الأليفة التي تقتنيها العائلة وتعيش معها في محمية للحيوانات بمنطقة زراعية في جنوب إسرائيل.

▪️وأطلقت العائلة عليها اسم “بيل”المأخوذ من إحدى شخصيات فيلم الرسوم المتحركة الشهير “الجميلة والوحش””بيوتي آند ذا بيست”من إنتاج والت ديزني، وكانت ترتدي ثوباً أصفر في مشهد رقص شهير بالفيلم.

قالت إنبار إن بيل رفيقة طيبة خلال فترة العزل العام بسبب جائحة كورونا التي ترتب عليها إغلاق المدارس في الأسابيع الماضية، وأضافت “تساعدني على تمضية الوقت لأنني أحب حقاً اللهو مع الثعابين، وأساعدها أحياناً في التخلص من (جلدها) وأحاول إسعادها خلال فترة جائحة كورونا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى