أنا حواملفات

بالصور فنانة تحول وجهها إلى لوحة سيريالية للخداع البصري

في واقعة غريبة من نوعها، استطاعت فنانة المكياج البريطانية روماني جيد أو RJ أن تحول وجهها إلى لوحة للرسم و الخداع البصري و التزيين، لتخلق وجوهاً متعددة لا تشبه أحداً وتصبح نجمة على سوشيال ميديا.

وتعرض روماني رسوماتها على موقعها في إنستغرام الذي يستقطب عشرات الآلاف من المعجبين الباحثين عن لمحة جمال أو فكرة خارجة عن المألوف أو لمسة سيريالية أو مجرد مشاهدة عمل فني بديع.

ومنذ عامين، تبدع روماني أعمالاً ثلاثية الأبعاد ولوحات تجمع بين الفنتازيا والسيريالية والعبثية تشبه اللوحات الفنية متخذة من وجهها ساحة للإبداع وكأنه فرخ ورق أو قطعة قماش أو نسيج.

الجدير بالذكر أنها لا تستخدم فرشاة الرسم أو الألوان أو الأقلام المائية بل فرشاة مساحيق التجميل والآيلاينر ومساحيق الوجه والكحل، وأي أداة للتجميل كي تخدع بها عيون المشاهدين.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى