أنا حوافنون

إصابة المنتج عادل حسني بكورونا

اعلم المنتج الدكتور عادل حسني اليوم إصابته بفيروس كورونا

ولكن لا يعرفه فقد ولد المنتج السينمائي المصري عادل حسني، بالإسكندرية وعقب حصوله على الثانوية العامه سافر إلى ألمانيا وأتم دراسته بها وحصل على الدكتوراة وتزوج من ألمانية وعمل مع إخوته في استيراد المواد الغذائية للعرب المقيمين في ألمانيا وخصوصا الحبوب (الفول والعدس) ثم انشأ مع زوجته الألمانية شركة سياحية لاقت رواجا، ثم نقل نشاطه السياحي إلى مصر حيث أنشأ شركة سفنكس للسياحة وأصبحت من كبريات الشركات المصرية، وفي عام ١٩٩٠ تزوج من الفنانة إلهام شاهين وكانت في مقتبل حياتها الفنية، وفي عام ١٩٩١ انفصلا وظلا على صداقتهم حيث دخل في مجال الإنتاج السنيمائي والتوزيع وأنتج لها العديد من الأفلام السنيمائية ثم دخل في مجال الإنتاج الدرامي للتليفزيون. يمكن رؤيته في دور القاضى فى فيلم “مراهقون ومراهقات” عام ١٩٩١.

وفي تصريح سابق لها، روت الفنانة إلهام شاهين، قصة زواجها من المنتج عادل حسني.

وأنكرت الفنانة إلهام شاهين سعيها للزواج من المنتج عادل حسني رغم فارق العمر الكبير بينهما طمعا في ثروته، مؤكدة أنها كانت تبحث عن بديل لوالدها الذي تخلى عنها في أزمتها، لافتة أنها كانت في هذه الفترة تعشق “الرجالة الكبار”.

وقالت: “طمعا في رجولته وحمايته وعقله”، برغم وجود 25 سنة فارق العمر بينهما”، مضيفة أنها في ذلك الوقت كانت تواجه العديد من المشاكل مع ممدوح الليثي ونور الدمرداش وجلال الشرقاوي لأنهم كانوا محتكرين للسوق.

وأضافت في تصريحات تلفزيونية سابقة، أن  جلال الشرقاوي قام “برفع قضية ضدي ووالدي تخلي عني في هذا الوقت”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى